القائمة الرئيسية

الصفحات

-- انتي جبتي العروسة دي منين ؟

قصص الانبياء, قصص اطفال, قصص رعب, قصص واقعية, قصص قبل النوم, قصص القران, قصص العربية, قصص عالمية قصص رعب, قصص واقعية, قصص قبل النوم, قصص عالمية

 بعد يوم مرهق من الشغل رجعت البيت كنت مطبق في الوردية ، فتحت باب الشقة ، عشان الاقي بنتي ملك في استقبالي ، مخبية حاجة ورا ضهرها وبتقولي غمض عينك .. غمضت عيني وانا ببتسم ولما فتحتها لقيتها ماسكة في ايديها العروسة !! .. ماسكها وهي فرحانة ؟ .. اما انا كانت عنيا مصدومة ! .. سالتها باستغراب

-- انتي جبتي العروسة دي منين ؟
- ست عجوزة ادتهالي ، وقالتلي دي هدية لبابا ..
-- ادتهالك امتي ؟
- امبارح ..
لما قالت امبارح جسمي اتنفض .. مكنتش عارف اتصرف ، لقيت نفسي بفتكر كل حاجة ، بفتكر رحمة اختي ، بفتكر الوقت الصعب ال مريت بي من ٢٠ سنة بالظبط ، من ٢٠ سنة كنا أسرة صغيرة مكونه من اب وام وطفلين ، انا ورحمة ، رحمة كانت اكبر مني ب ٤ سنين ، كان عمري تقريبا ٧ سنين .. مش هقدر انسي اليوم ده .. يوم مجت رحمة من المدرسة وهي ماسكة في اديها عروسة ، كانت عروسة غريبة شوية .. علي قد مهي جميلة بس ترهب العين .. لما ماما سالتها
-- الله حلوة العروسة دي يارحمة جبتيها منين
- ست لطيفة اديتهالي انا والبنات واحنا بنلعب ..
امي ساعتها مكنتش مهتمة كانت بتعمل طبق حلويات ، وحسيت انها لازم تراضي ام بدر جارتنا ، ساعتها بعتني بطبق حلويات عشان ادي لام بدر وبعتتلي معاها مرسال انها هتجيلها بعد صلاة العشاء ، وبتقولها متزعليش مني .. وبعد ليلة واحدة صحيت علي صراخ اختي رحمة في ال سرير ال جمبي !.. كانت بتصرخ بجنون ، بابا وماما اتفزعوا ودخلوا علينا ..! ويسالوها مالك .. كان جسمها كله بيترعش ومش قادرة تتكلم ، مكنوش عارفين مالها .. كابوس ؟ يمكن كابوس .. ماما حضنتها واخدتها معاها اوضتها لأنها رفضت تتكلم وكمان رفضت تنام في الاوضة .. كنت بضحك عليها وعمال انديها بالجبانة .. خرجوا وقفلوا النور ، وقررت اني انام تاني ! .. بس بعد ٥ دقايق بالظبط ! باب اوضتي فتح ، كانت رحمة ، قفلت الباب وراها .. نامت علي السرير وهي بتشد البطنية واخدت العروسة في حضنها .. مكنتش بتتكلم ! سالتها باستغراب
-- رحمة هي مش ماما قالت انك هتنامي جمبها ؟ ..
مردتش عليا ، استغربت .. وبصيت الناحية التانية بس سمعتها بتتكلم ، بتتكلم كلام مش مفهوم .. كنت بحاول اترجم الكلام بس مش فاهم .. بصيت براحة ناحيتها.. لقيتها بتبصلي ، كانت عنيها بيضة تماما ..!! صرخت !! .. اقوي صرخة عملتها في حياتي !! .. كنت مغمض عيني .. لحد مجم تاني بابا وماما .. الغريب ان كان معاهم رحمة .. كنت مصدوم هقول ايه ؟؟ .. انا كنت خايف ، دلوقتي انا مرعوب .. كنت ببص لرحمة وبقولها !!
-- انتي كنتي هنا !! .. انتي كنتي هنا دلوقتي !
فضلت اتكلم بس هما مش مصدقني ، والدي ساعتها قرر ينام جمبي .. وماما تنام مع رحمة ، كانوا بيحاولوا يهدوني .. من ساعتها رحمة اتغيرت ، رحمة بقيت واحدة تانية ، مبقتش تنام في اوضتي كل يوم بتصرخ ، مكنتش عارف السبب بس في مرة سمعتهم وهما بيكلموها كانت بتتكلم وبتقول
-- انا بشوف ، طيف اسود غريب ! بيدخل الاوضة وبعدي مجموعه من الخيالات ، ببقي متكتفة ومش قادرة اتحرك !!! .. بشوفكوا كلكوا بس ، مش انتو لا ، دي ناس شبهكوا بتحولوا ديما تخوفني ..
كان كلامها غريب ، وبتصرخ كتير .. يعني ايه اطياف وخيالات ، امتنعت عن الاكل فترة كبيرة ، خسيت وبقي باين جدا في جسمها ، وعشان كده بدوا يودوها الدكاترة ، بس اليوم ال غير كل ده ! .. يوم عمتي فاطمة لما جت تقعد معايا لحد ميرجعوا ، عمتي بتحبني جدا ، كنت طفلها ال مجبتوش .. كانت ديما تقعد تغنيلي لما ابقي عندها وبعدها تحميني وانام ..
عملت نفس ال بتعمله هنا ، غنينا ولعبنا !! .. وقالتلي حضر لبس عشان تحميني ، وفعلا حضرت البس بس لقيتها في الحمام ، طولت اوي .. وكانت بتضحك ؟! .. بتتضحك وبتتكلم مع حد !! .
خبط عليها .. الغني سكت ..!! وقالت
-- مين ؟
اتكلمت
-- انا عمر ياعمتو .. وحضرت اللبس ..!!
صرخت .. صوتها رعش جسمي ، نور الحمام طفي ، كانت بتخبط علي الباب بهسترياا .. كنت خايف ، جسمي بيتنفض .. وانا برجع لورا ووحاضن هدومي وبعيط !! .. بعيط من غير صوت !! .. الباب اتفتح !! .. عمتي لما شافتني اغمي عليها !! ..جالها انهيار عصبي فقدت الكلام فوق ال ٤ شهور ، واتصابت بشلل جزيء ، والدي لما سمع القصة دي خاف .. ، خاف علينا كلنا ، كمان خاف علي رحمة ال حالتها بقيت سيئة لاقصي درجة .. ، من كتر الحاجات المرعبة ال بتحصل من رحمة وفي البيت بابا خلاها في اوضة لوحدها ، محدش بيقرب منها غير وقت الاكل ، كمان بقالها فتره كبيرة منزلتش الحمام .. وساعتها بابا جاب شيخ تقيل
البيت ، انا مش ناسي اليوم ده نهائي !! .. مش ناسي لما الشيخ قرر اننا كلنا نطلعلها الاوضة ، كان جسمي بيرتعد من الخوف .. فتح الاوضة كان ريحتها وحشة اوي .. فضل يتكلم ويرتل قرأن .. كانت بتبصله بتضحك ؟؟ .. ضحكة غريبة ومخيفة !! وهي بتتكلم وبتقول
-- انت فاكر انك هتنجح ؟؟
اول مرة اسمع صوت زي ده ، وخارج من مين ؟ .. من اختي !! .. ساعتها عيطت .. عيطت من الخوف ، لقيتها بتبصلي ، عنيها !! عنيها بترعبني مع ابتسامتها .. الشيخ قال لبابا خرجوا الولد برا واخرجوا معاه ..!! ..
كلنا خرجنا ، كنا سامعين الشيخ والصراخ ال طالع من جوا .. يمكن بعد ال شوفته الليلة دي اقدر اقول اني مبقتش اخاف من اي حاجة ..! شعور الخوف مات جوايا في الليلة دي ، تقريبا طلع كله .. بعد ساعة الشيخ خرج وقال .. ان في عمل كبير في البيت وصعب ، محتاج اشوف الغرف .. فضل يلف وهو بيرش ماية طهره .. لحد ممسك العروسة !! .. ، لما مسكها قال
-- هي دي ال مشكلة ..
جاب نار وحرقها !! وهو بيحرقها ، سمعنا صوت كانه صوت ذئب خارج من رحمة !! .. صوت وجع ، صرخة عنيفة !! .. من ساعتها كل حاجة هديت معاده رحمة .. كانت ضعيفة جدا وهزيلة ، تعبت .. واتوفيت بدري .. مكناش عارفين حتي مين ال اديتها العروسة ، اكتشفنا اننا مش لوحدنا ، ده في بنات كتير في الحي حصلهم كده ، وواحده غريبة اديتهم عرايس ..!!
فضلنا ندور كتير علي مواصفتها .. ومحدش عارفها !! ودلوقتي نفس العروسة بنفس العنين مع ملك بنتي !! بتقول نفس الكلام ..
-- انتي جبتي العروسة دي منين ؟
- ست عجوزة ادتهالي ، وقالتلي دي هدية لبابا ..
-- ادتهالك امتي ؟
- امبارح ...
-- الست ال ادتهالك لابسه اسود في اسود وماسكة سبت في عرايس ؟ ..
بنتي ضحكت !! .. ضحكت ضحكة مرعبة خوفتي عنيها بيضة تماما..!! رجعت خوفي القديم .. !! رجعت لوراا وانا ببلع ريقي ووقعت ! .. سمعت باب اوضة نومي بيفتح ، خرجت منه مراتي وبنتي ملك !! .. ملك بتجري عليا وبتقولي
-- بابا جه !! ..
حضنتني وانا مستغرب .. بنتي ملك ماسكة في اديها العروسة وهي بتحضني !! ..
----------------------------------
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع