القائمة الرئيسية

الصفحات

-- جلال بيه .. الشاهد الاول حضر ادخله ! ...... قصة جديدة اتمني تعجبكوا

 

قصص الانبياء, قصص اطفال, قصص رعب, قصص واقعية, قصص قبل النوم, قصص القران, قصص العربية, قصص عالمية قصص رعب, قصص واقعية, قصص قبل النوم, قصص عالمية

-- جلال بيه .. الشاهد الاول حضر ادخله ! ..

دخله يابني بسرعة واعملي فنجان قهوة عشان خلاص انا فصلت..
دخل عليا راجل مسن ولحيته بيضه ولعت السجارة وقولتله يقعد ..
- ها ايه اقوالك ياعم محروس ، قولي تعرف ايه عن المجني عليه ، وايه الدافع ال يخليه ينتحر ويقتل مراته وبنته قبلها باسبوع ويكتشفوا من الريحه ! خصوصا ان استاذ عصام ال في العمارة قال ان علاء الله يرحمه نداك قبلها بيوم الساعة ٤ الفجر ..
-- والله يابيه ال هقوله ده صدقته .. صدقته ! مصدقتوش متخدش بشهادتي واعتبرني راجل عجزت وخرفت بس العالم يابني في خفايا واسرار !
- لخص ياعم محروس ! لخص !! انا مش فضيلك ورايا تحقيق وتقفيل محضر ومعاينة فلخص وجيب من الاخر عشان انا فاصل .. وقولي قالك ايه بالتفاصيل ياامحروووس !! هااا بالتفاصيل .. اكتب وراه ياحمدي بسرعة ..!
-- انا اعرف استاذ علاء من ايام وهو طفل صغير .. من ايام مابوه قتل امه في نفس الشقة يابيه ، كنت لسه جي من قنا بدور علي شغل وسبحان الله يابيه اليوم ال اتيعنت في ماتت في الحُورمه من جوزها .. ساعتها حسيت نفسي نحس وانها مقفله معايا وحسيت نفسي همشي من الشغل ..
-- ياعم محروس لخص ... لخص انت هتحكيلي معاناتك وكفاحك في الحياة ، احكيلي بقي .. احكيلي قتلها ليه وعلاء شافهم ازاي ..
- براحة يابية .. براحة انا قد ابوك استحملني وبعدين انتوا ال عايزين تعرفوا كل حاجة مش انا .. علي العموم ، ابوه استاذ علاء كان راجل شكاك في اللمؤاخذة الحريم وهو اصلا كان بيلعب بديله كتير ، وفي ليلة سكر وعربده يابيه رجع البيت لقي مراته بتتكلم في التليفون وبتضحك ، ال عرفته يابيه انها كانت بتكلم جارها معرفش التفاصيل بس ابوه استاذ علاء ساعتها اتحول وفضل يزعق وهي تشخط في كنت سامع ال زعيق من تحت بس قولت ياواد يامحروس متدخلش ده اول يوم شغل ليك .. كنت شايف استاذ علاء طفل صغير بيتفرج علي خناقة ابوه وامه في نص السلم ، وساعتها الست اخدت شنطتها ومشيت بس هو شتمها فتفت عليه .. ازاي وازاي يابيه تتف عليه راح رامها من الدور الرابع .. هيههيهي نفسه عزيزة اوي ياابيه تفت عليه رمها من الدور الرابع امال لو حدفته بالچزمه هيعمل ايه ؟؟
-- اللهم مطولك يااروح ياعم محروس !! ياعم محروس ده دخله ايه في الموضوع ده.. ابوس ايدك جيب من الاخر .. واحكيلي عن علاء بس احكيلي عن علاء ..
-- مهو انا ال مربي علاء ياابيه انا ال مربيه وبقولك مينتحرش !! هو اه بقي معقد بس مينتحرش !! ..
- طيب كمل ..كمل ياعم محروس ..
- نفسية علاء ادمرت يابيه .. بقي طفل منطوي ، خصوصا من عمته ال جت عاشت معاه في البيت ال دمرت نفسيته اكتر .. واخدلي بالك اصل علاء ده يابيه..
-- عم محروس ! عم محروس لو مطلت تاني انا هخليك المشتبه بي الاول !
- وعلي ايه يابيه انت فكرني حابب القعده معاك ، ده انا حتي مبطيقش الاقسام ولا عمري دخلتها لولا اني حاسس ان في حاجة غلط .. انا هجبلك من الاخر .. علاء كبر بنفس صفات ابوه .. بيكره الستات وبيشك فيهم مع انه اتچوز الست زهرة .. وهي كانت زهرة وبتحبه اوي ، بس هو كان ديما بيشك فيها ..
-- وعرفت منين !
- الست زهرة شغاله في بنك وبيعدي عليها استاذ جمال ده صاحبها في الشغل يوصلها ويرچها .. ديما وانا قاعد علي التكية بشوف استاذ علاء بيبص عليهم من فوق في الشباك ونظراته كلها غضب ..
-- وهل ده دافع انه يقتلها ويقتل نفسه ؟ الشك يعني !! ..
- يابيه مقتلهاش ولا قتل نفسه ده شك بس !! متقطعنيش بس وخدني علي قد عقلي .. تحب تعرف شوفت ايه اما روحت شقته !!
--احكي .. ياعم محروس
- شوفت الاغرب من الخيال .. استاذ علاء ندالي وقالي محروس انا عايزك تبات معايا الليلة دي عشان زهرة مش معايا في البيت وخايف ..
- طيب متنام ياستاذ علاء .. وانا صاحي تحت لو في حاجة !!
-- لا لا.. اا ، ارجوك ياعم محروس انت مش غريب عني ! ده انت فففف في مقام والدي ..
- ياستاذ علاء الست زهرة لو چات وشافتني هتقولها ايه ..
-- ملكش دعوة انت .. خش بس ..
- عايز تقولي انه كان خايف ياعم محروس !!
-- فوق متتخيل .. بس عرفت هو خايف من ايه ! ..
- كمل ..
- يابيه انا لما دخلت البيت لقيت البيت كئيب حتي والاضواء منورة في سواد غريب .. بيت يخليك تكئتب وكان مبيدخلوش شمس ، ساعتها بيت في الصالة .. واستاذ علاء جاب مرتبة وبيت معايا ! كانت تصرفاته غريبة وبيترعش .. صحاني من احلي نومة يابيه علي صريخه وهو بيقول لاااا مش عايز اموت ..!! بس ال شوفته مش هتصدقه يابيه !
- اصدق مصدقش دي بتاعتي ده كلامك في الاول انت كمل ..
-- انا شوفت مدام زهرة في الحمام يابيه والدنيا كانت ضلمة .. واما سالته قولتله ياستاذ علاء مدام زهرة چات امتي ؟ قالي بخوف
- ااا ... انت .. انت شوفتها ياعم محروس !! طيب شوفت ملك بنتي معاها صح !! يعني انا مش مجنون صح !! ..
-- الكلام ده كان امتي !
-- اول امبارح يابيه ..
- ازاي ؟ ازاي والجثة بتاعت مراته وبنته الطب الشرعي بيقول انها متوفيه بقالها اسبوع..
-- يابيه انا بقولك شوفتها مش كده وبس .. انوار البيت طفيت وسمعت اصوات غريبة وبنت صغيرة بتبكي .. وسيبت البيت ونزلت ، وكان بيقولي هيقتلوني يابيه ونزلت بردك ..
-- طيب وليه مجتش بلغت ياعم محروس ؟؟
-- ابلغ اقول ايه ياحضرة الظابط ها ؟ راجل مراته عايزه تقتله !! ولا راجل بيته في اللهم ماحفظنا !! .. ثم انتو يابيه معرفتوش بالچثث الا لما هو اتقتل ..
- انتحر !
- بشوقك يابيه .. بشوقك شغلتك بقي انتحر اتقتل بتاعتكوا دي مش بتاعتي .. تؤمرني بحاجة ؟
- اتفضل ياعم محروس ..
مكنتش مهتم بكلام بواب العمارة اوي ولكنه هيظل شاهد ولازم اسمعه .. كان مصمم انه اتقتل من قوي خفية وحاجات خارقة وان مراته كانت عايشة .. كلام خلاني بوظلي دماغي ومعتمد علي اساطير ، طلبت قهوة تانيه واستدعيت الشاهد التاني دكتور فؤاد وده الطبيب النفسي بتاع مجني عليه..
-- ازيك يادكتور ..
- تمام الحمدلله
-- هااا بقي عايز اعرف كل حاجة خاصة بالمريض ال كان عندك رحمة الله عليه ..
- بس دي اسرار مرضي و ..و مينفعش !
-- اااه هنبداء بقي .. هنبداء اسرار مرضي واخلاق المهنة وشرف الطب .. يادكتور ! يادكتورر ده مات وزمانه بيتحاسب احنا بقي عايزين نحاسب عايزين نشووف شغلنا بقي يادكتور خلص بقي وحياة والدك .. وقولي كل حاجة ، لان كل حاجة هتفيدنا ، مش ممكن يكون اتقتل !؟
- لا ..
- لا ايه ؟
-- انتحر ..
- كلام علمي وسليم وموافقك في .. ليه بقي ؟؟
-- عشان قتل ..
- ياااديني .. يادكتور ليه محسسني انك حنفية محبس والماية مقطعوة وبتنقط الكلام .. يادكتور احكيلي انا عايز اسمع يعني ، انا عايزك تتتعب حمدي من الكتابة وراك بياخد مرتب ده يرضيك .. كمل يادكتور كمل ..
-- هااااح .. ال انا بقوله ده مش من اخلاقي ولا يمس ليا بصلة .. بس انا لازم احكي من غير مماطلة عشان قعدتي في الاماكن دي مبحبهاش ..
- هه كمل ..
- علاء كان شكاك درجة اولي عنده مرض اسمه OCD ..
--النبي عربي يادكتور ..
-- امممم ماشي عنده مرض الوساس القهري .. بالاضافة لاخطر انواع الهلاوس السمعية والبصرية .. عنده انفصام وشيزوفرينا حادة ودي خلته يشوف ناس مش موجودة اصلا كان وصل لاخر مرحلة وكان وجوده في المنزل في خطورة .. بس جالي من شهر وقالي انه قتل مراته وبنت ..
- شهر ؟ ..
- ايوه شهر ودفنهم في المقطم !!
-- هاهاها وفي المقطم !! انت متعرفش يادكتور ان الجثث كانت في الشقه وعلي السرير عادي وان الطب الشرعي قال انها اسبوع بس ؟
- في الحقيقة انا عارف انكوا لقيتهم في الشقة .. ومن التطور ال كان بيحصل في حالة علاء اقدر اقول انه عاش في خيال لدرجة انه مبقاش مفرق بين الحقيقة والواقع .. وبين انه كان ديما يقولي انه لحد دلوقتي بيشوف امه وابوه وانهم عايشين .. ومن اسبوع..
- كمل من اسبوع ايه ..
- انا ده ال خلاني اتكلم .. لاني من اسبوع روحت البيت عنده خصوصا انه مبقاش يجي .. مفتكرنيش خالص وقالي انت مين ! حولت اعرفه بنفسي وافكره لاني عارف حالته! بس شوفت بنت صغيرة بتبصلي من الاوضه !! .. سالته مين دي ابتسم ابتسامة غريبة وقفل في وشي الباب ..
-- جاب بنت تانيه يعني ولا ايه فهمني ؟؟
- لا .. ملامح البنت كانت هي بنته ال وراني صورتها .. حسيت اني بتخيل .. لاني شوفت مكان الدفنه !! ..
-- عايز العنوان بالتفاصيل ال دفنها في ..
خرج الشاهد التاني .. وبقيت احس بحيرة !! هو في ايه .. قاطع تفكيري الشاويش وهو بيقولي عمة المجني عليه يافندم ادخلها ..
- اتفضلي يامدام مروة
-- يذيد فضلك قولي انسه .. انا مش عارفة انا جايا ليه بس يمكن يفيد ..
- كل حاجة بتفيد يامدام مروة ... اسف يانسة مروة .. سجارة ؟..
-- ياريت .. علاء ديما كان طفل مشوش .. انا ياما قسيت عليه ! ياما حسسته انه خلاص بقي وحيد ولازم يعتمد علي نفسه ، بس كانت .. كانت ناتجه عن كره لسامح اخويا .. كنت بعاقب علاء ابنه ال ملوش ذنب في ! كنت ديما شايفة نفسي عروسة بس من بعد موت بابا وانا بقيت وحيدة ، سامح مهتمش غير بنفسه ، واخر كلمة قولتها ليه قبل ميتعدم .. الدنيا خلتني اناا ال ابقي وصية علي ابنك ! تخيل انا هعمل في ايه ! .. كان خايف ومتوتر وفضل يزعق ، كنت ديما بعذب علاء واشوهه نفسيا اكتر .. كان ديما يقفل علي اوضته ويجيب صور امه وابوه القديمة ويقعد يتفرج عليهم .. لحد ما وانا بروق البيت لقيته جايب لوحة خشب غريبة .. ولما سالت عليها عرفت انها حاجة اسمها ويجا .. ومن بعدها كل حاجة اتغيرت ..
-- ازاي ؟
- بقيت اسمع اصوات غريبة واحيانا علاء ميعرفنيش !! ..احيانا بحس ان في اتنين علاء مش واحد !!
-- اممم ..شكرا يااستاذة مروة شكرا ..
- ..
الحقيقة انا ناهيت حوار معاها بسخافة .. خصوصا ان انا مش مؤمن بالكلام ده نهائي .. قفلت المحضر ومشيت ! ، بس في حاجة بتقولي متروح المكان ال قال عليه الدكتور ، وفعلا روحت وال شوفته
ان فعلا كان في قبرين منبوشين !! وفي صورة بتجمع علاء وبنته ومراته ! .. عقلي مقتنع ان علاء قتل مراته وبنته عشان حس بشك وانتحر .. بس قلبي رافض !! .. روحت الشقة بتاعت علاء تاني واستاذنت من صاحب العمارة اني لازم اقعد فيها اخلص اجراءات .. لقيت لوحة ويجا قربت منها ، انا عارفها كويس وعارف استخدمها واسطورة انك بتحدث الارواح..! بس الغريب ان زهر الويجا في دم ..!! مسكت الزهر وحطيته علي الويجا !! .. عشان الاقي الزهر بيتحرك وبيكون جملة .. الجملة كانت !!
"" انا منتحرتش ، هما ال قتلوني .. اطلع برا بيتي بسرعة !!"".. النور اتطفي ..!! سمعت صرخة من اوضة علاء !! كنت بكسر الباب عشان اخرج .. وفعلا خرجت !! والنور رجع وطلعلي محروس من تحت .. الباب كان مفتوح وقفل لوحده .. بس قبل ميقفل ! لمحت بنت صغيرة وعلاء وزهرة واقفين بيبتسموا في الاوضة !! .. بصيت لعم محروس
كنت بساله بعيني .. فهمني وابتسم وقالي
- صدقت يابيه .. ان العالم في خفايا واسرار ..
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع