القائمة الرئيسية

الصفحات

 

قصص قبل النوم قصص اطفال قبل النوم قصص للاطفال قبل النوم حواديت ماما نونا قصص اطفال قبل النوم مكتوبة قصص قبل النوم للأطفال قصص اطفال قبل النوم طويلة قصص الانبياء, قصص اطفال, قصص رعب, قصص واقعية, قصص قبل النوم, قصص القران, قصص العربية, قصص عالمية قصص رعب, قصص واقعية, قصص قبل النوم, قصص عالمية قصص خيالية قصص اطفال قصص قصيرة قصص خرافية قصص الاطفال قصص للاطفال قصص عربية للاطفال قصص اطفال جديدة قصه قصيره قصص رعب قصص مرعبة قصص روايات قصيرة قصص,قصص اطفال,قصص عربية,قصص عربيه,قصص قصص,قصص للاطفال,قصص عربي,قصص عربية للاطفال,قصص العربيه,قصص الاطفال,قصص العربية,قصص قبل النوم,قصص الاميرات,قصص اطفال قبل النوم,قصص للاطفال قبل النوم,قصص قبل النوم للاطفال,قصص رعب,قصص رنا,قصص الجن,قصص اطفال سندريلا,قصص كويلي,قصص مرعبه,قصص مرعبة,قصص مخيفه,قصص معبره,قصص مفيده,قصص مشهوره,رنا قصص رعب,قصص رعب رنا,قصص الارواح,قصص فيها عبره,قصص رعب حقيقية,قصص اطفال جديدة,قصص مرعبة حقيقية,قصص حقيقية مرعبة,قصص الجن و الارواح,قصص سحرية للأطفال,قصص مضحكة للأطفال

كنت بدور علي سكن في اي مكان .. كنت عايز اهرب من مشاكلي في اي حته ، اي مكان معرفش في حد ولا حد يعرفني ، ملقتش غير شقة بايجار قديم اوي في منطقة شعبية حسيتها مناسبة لياا ، واقدر اقضي فيها ايام عزلتي ال بختياري ..
مش مهم انا عايز انعزل ليه .. انا مش عايز احكي الجزء ده لانه مش هيفيدك ، وكمان هيقلب عليا الذكريات والمواجع ال انا مش حابب اتكلم فيها ، واظن ان محدش حياته من غير مشاكل فمش عايز ادوشك بمهتراات .. انا عايز دماغك دلوقتي صاحية معايا عشان انا واقع في مشكلة من ساعة مدخلت الشقة دي ..
٢٥/١٠/٢٠١٢
( اول يوم ليا في الشقة )
-- سعيد ازيك ايه اخبار الشقة ال قولتلي عليها ؟
- الشقة في منطقة شعبية ياباشا اسمها لعبة في بشتيل .. عمارة خمس ادوار .. اول دور في صاحب العمارة الدور التاني في محامي اما الادوار الباقية فاضية ياجلال بيه ..
-- انا مش هطول ياسعيد .. انا زهقت من بسنت شوية ووجع الدماغ وقولتلها هسافر انت مش غريب وانا حكيلك كل حاجة وبعد خسارة الفلوس انا مش عارف اتصرف ولا عارف افكر ازاي هخليها في المستوي ال هي في .. اهم حاجة ان ميكنش في قلق هناك عشان اقدر ارتب اوراقي ..
- ياباشاا احنا بتوع القلق !! .. اطمن ياجلال بيه احنا اتفاقنا علي كل حاجة ..
قفلت المكالمة وحضرت شنطتي ..
-- لسه بردو ناوي تمشي في سفرية الشغل المفاجئة دي ..
- ايوه يابسنت شغل .. غصب عني
-- ايوه ايوه .. مهو كل حياتك شغل مش فاضيلنا..
- بسنت هعوضك عن كل ده انتي وچني بنتنا لما ارجع ..
سيبتها ونزلت وركبت عربيتي مع سعيد ووصلنا المنطقة .. صاحب العمارة استقبلنا .. كان اسمه الحج عطا ..
-- نورت يااباشا بيتك الجديد ..
- بنورك ياحج عطا ..
-- في واحدة اسمها ثُرية بتنضف فوق وهي تقريبا خلاص نازلة دلوقتي ..
طلعت انا وهو نشوف الشقة .. كانت شقة قديمة جدا والاثاث قديم .. سالته بفضول ..
- حد كان ساكن هنا ياعم عطا ..
اتلجلج شوية في الكلام وبعدين قال
- اه .. اه ، ناس كده بنفتحها اوقات يابيه ، ياما جت عليها رجول يابيه والواحد مبيتذكرش ..
الحقيقة كلامه مريحنيش .. بس انا مش جي اناسبه ولا جي عشان اقضي حياتي هنا .. ده كلها اسبوعين تلاته بالكتير اشوف البورصة بتاعتي واحوالي وامشي ..! بس لحظت شيء غريب البنت ال بتنضف الشقة بتنضف بحذر وخوف ..! كانها مش عايزة تشتغل !! .. قبل متمشي سلمت عليها واديتها ٢٠٠ جنية .. بصتلي وقالتي
-- لا يابيه انا مش محتاجة فلوس حق تعبي انا واخداه ومبنخدش اكراميات من حد ..
ابتسمت .. وحطيت الشنط وقولتله خلاص .. يلا مع السلامة ! بس كانت نظراتهم غريبة كانهم بيودعوني كلهم !! ..حتي المحامي لقيته برا بيكلم عطا ولما طلعت
-- هو حضرتك في حاجة ..
-- لا لا لا ابدا ابدا حضرتك .. انا فاروق حسين محامي في الدور التاني جارك هنا .. وبدي للحج عطا الايجار .. تشرفنا
قالها بتهكم .. كانه بيلوم عطا ونزل ! .. بس الكلام ده مش في دماغي ! زي مقولت انا مش فاضي لحورات ..!
الشقة مكونة من تلت غرف وحمام صغير ومطبخ اصغر .. اخترت اوضة .. وحطيت هدومي وطلعت ال محتاجة واخدت دش وخرجت .. الساعة بالظبط كانت ٩ ..الباب خبط قومت افتح اشوف مين .. مع اني كنت حاسس انه عطا هيطمن يمكن محتاج حاجة .. فتحت الباب لقيت شاب ثلاثيني واقف.. بيقولي جملة
-- جلال بيه .. ينفع اتكلم معاك شوية !!
- انت مين ؟
-- سميني فاعل خير .. انا نفسي تسمعني مش هطول عليك ، وصدقني مشاكلك كلها هنقدر نحلها .. وانت كمان تقدر تحللي مشاكلي ..!
بيني وبينكوا انا فكرت .. هو انا جي ليه ؟ انا جي افسي دماغي !! واسمع ، اسمع اي حاجة .. ولو في وقت افكر في عن مشاكلي هحاول في ، والواد ال علي الباب ده .. انا معرفوش بس هو عرفني ! غريبة شوية ادينا نسمع منه .. دخلته وعملتله شاي كمان ..
-- هاا بقي متعرفتش عليك يافاعل خير .. عايزك تحكيلي عرفني منين !! وعايز ايه ؟ وتعرف ايه عن مشاكلي !! ومشاكلك انت كمان .. من الاخر انا فاضي وعايزك تحكي ..
-- انا اسمي حمزة .. مش عارف عندي كام سنة الحقيقة بس اخر مرة سالت كان عندي ٣٦ سنة ! .. ده طبعا قبل مقتل مراتي وابني ..
- *** انت بتقول ايه ..
-- ارجوك متقطعنيش .. انت متعرفش حاجة !! انا مش جي اعمل فيك حاجة انا جي اتكلم وممكن اخرج دلوقتي ..
سكت خالص وبعدت شوية .. وولعت سجارة وهو بصلي وابتسم واتكلم
-- خايف هه .. خايف مني !! ده انا اكتر شخص جبان ممكن تشوفه في حياتك .. بس يمكن ال بيديني شجاعة هو نظرات الخوف دي لما بحكي .. خليني احكيلك ال حصل ..
انا مصاب بلعنة .. لعنة الشيطان ، الشيطان ده موجود معايا من وانا صغير .. كان ديما بيعذبني ! .. ديما يهمسلي بااوامر شريرة في ودني اني اعملها.. ديما يظهرلي في انعكاسي للمرآية ، ديما بيملي راسي بافكارة الغريية والاعمال البشعة ال مقدرش اقوم بيها .. كان ديما بيخلي الدم سهل في نظري ! عنده قدرة عجيبة علي الاقنااع.. اول مرة قتلت خلاني ادبح قط ..!! لحد موصل الامر اني ادبح مراتي وابني ..
سكت ومتكلمش وقالي هجيلك بكره اكمل ..!! .. مكنتش فاهم ال بيحصل !! .. بس سيبته يخرج لانه باين عليه التاثر !! .. كنت عايز اسمعه اكتر .. قبل ميخرج قالي
-- ارجوك متقولش لحد اني جتلك !!
هزيت دماغي وقفل الباب وخرج ..
( اليوم التاني في الشقة )
اليوم التاني في الشقة كان صعب جدا .. كنت حاسس ان في حاجة غلط في الشقة دي .. حاسس بتحركات غريبة ، خصوصا المرآية ال بشوف فيها انعكاسات غريبة احيانا بس بقول بيتهيألي .. اليوم كان ماشي طبيعي لحد مالساعة جت ٩ .. الباب خبط .. لقيت الشاب ده تاني .. بالظبط حمزة ، كان مبتسم وبيقولي تحب اكملك ..
ابتسمت ودخلته ..وعملت الشاي بردو وفضلت اسمعه
-- شوف الكراسة دي ..
كان فيها روسمات غريبة .. عناكب رومز اغرب .. مكنتش فاهم فقولتله
- ايه ده ؟
-- ده خطه .. خط المختار .. هو المختار ! معذبي الابدي ! مش عارف انسي المنظر ال اقنعني في اني اقتل مراتي وابني !! .. كان معايا !! كان واقف ومحدش شايفه !! .. اتهموني اني بنكر واني بحاول ابان مجنون وانا سليم .. انا فعلا سليم !! .. المختار هو ال عمل كده .. مش انا !! .. ساعتها اخدوني وحطوني في السجن .. كان معايا بردو ، كان رفيقي زي ضلي .. كنت بخاف منه !! .. بس انا دلوقتي مبخفش !! ..
- طيب وانت خرجت من السجن ازاي ؟
-- انا مخرجتش .. انا مت في !! هو قالي اقتل نفسك ..!!
- انت بتستهبل !!
-- هه ليه ؟ ..
-- انت .. انت مجنون !! .. يعني ايه قتلت نفسك وقاعد ؟
- يمكن عشان مش انا حمزة ؟
-- امال انت مين !!
- انا المختار !! .. كل ال كانوا بيجوا هنا كانوا بيهربوا لمجرد ان اقول اول كلمتين .. انا قتلت مراتي وابني .. محدش بيكمل في البيت ، كله بيمشي !! .. محدش سمع القصة الحقيقة غيرك .. محدش يعرف ان ال كان ييظهر لحمزة هو انا .. وعشان سمعت قصتي ودخلتي لتاني مرة وقعدت في بيتي انا هبقي رفيقكك الابدي بس مش هاخد شكل حمزة هاخد شكلك انت ..
مكنتش فاهم حاجة .. خرجت زي المجنون وهو كان بيضحك !! فضلت ازعق طلعلي عطا والمحامي ..
-- في ياابيه ..
- مين حمزه ده .. مين حمزة ده ياعطا
-- حمزة مين ياابيه ؟؟ ..
ادخل المحامي وقال
- متقولوا حمزة مين !! قالوا ياراجل ياغشاش .. حمزة ده كان شاب معروف هنا يااستاذ جلال عاش من يجي ١٠ سنين في الشقة دي وكان مجنون وقتل مراته وابنه .. واي حد بيجي ياجر بيشوفه !! .. او بيدعي ده ، مكنتش بصدق بس مش كل الناس كدابة .. واكيد انت مش كداب وانا مصدقكك ..
مكنتش فاهم حاجة .. حتي هما كده من غير ميقصدوا اكدوا شك جوايا.. بنسبة ليهم حمزة مجنون !! .. بس ال حكاه ال كان معايا فوق ده بيثبت انه مكنش مجنون .. خرجت من البيت ومجتش حتي هدومي من فوق اتصلت سعيد يرجعني البيت..
من ساعتها حياتي اتقلبت ..! بقيت اشوف نفسي في المراية بشكل غريب .. بقيت اسمع كلمة المختار بتردد كتير !! .. اخر مرة شوفته .. كان اوضتي !! .. بسنت كانت داخلة تزعق بعد معرفت .. لقيته بيديني السلاح !! وبيقولي اضربها .. بس انا معملتش كده !! .. انا معملتش كده ، كل ال عملته فضلت ازعق في .. بصالي نظرة مخيفة خلتني اغمي عليا ..ولما صحيت لقيت بسنت وچني بنتي ميتين !! .. انا مقتلتهمش !! المختار ال قتلهم .. انا بشوفه في كل مكان .. قاعد معايا في زنزانة واحدة .. بيبصلي وبيبتسم .. مش عايز اسمع صوته !! .. ماسك في ايده شفرة حلاقة وبيقولي
-- اقتل نفسك عشان ترتاح ..
انا مش هعمل كده .. وبزعق معاه .. بيبصلي نفس النظرة المرعبة .. وشكل هيغمي عليا بس علي طول ..!
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع