القائمة الرئيسية

الصفحات

متخفش مش هتموتك عشان انا قولتلها اني بحبك ..!!

قصص قبل النوم قصص اطفال قبل النوم قصص للاطفال قبل النوم حواديت ماما نونا قصص اطفال قبل النوم مكتوبة قصص قبل النوم للأطفال قصص اطفال قبل النوم طويلة قصص الانبياء, قصص اطفال, قصص رعب, قصص واقعية, قصص قبل النوم, قصص القران, قصص العربية, قصص عالمية قصص رعب, قصص واقعية, قصص قبل النوم, قصص عالمية قصص خيالية قصص اطفال قصص قصيرة قصص خرافية قصص الاطفال قصص للاطفال قصص عربية للاطفال قصص اطفال جديدة قصه قصيره قصص رعب قصص مرعبة قصص روايات قصيرة قصص,قصص اطفال,قصص عربية,قصص عربيه,قصص قصص,قصص للاطفال,قصص عربي,قصص عربية للاطفال,قصص العربيه,قصص الاطفال,قصص العربية,قصص قبل النوم,قصص الاميرات,قصص اطفال قبل النوم,قصص للاطفال قبل النوم,قصص قبل النوم للاطفال,قصص رعب,قصص رنا,قصص الجن,قصص اطفال سندريلا,قصص كويلي,قصص مرعبه,قصص مرعبة,قصص مخيفه,قصص معبره,قصص مفيده,قصص مشهوره,رنا قصص رعب,قصص رعب رنا,قصص الارواح,قصص فيها عبره,قصص رعب حقيقية,قصص اطفال جديدة,قصص مرعبة حقيقية,قصص حقيقية مرعبة,قصص الجن و الارواح,قصص سحرية للأطفال,قصص مضحكة للأطفال


انا ابويا كان محبوب وسط القرية كلها .. اصله كان معالج القرية ، بس في يوم وليلية كل ده اتبدل ، كنت راجع من المدرسة وشايف القرية كلها قدام البيت !! .. كانوا بيولعوا في البيت زي المجانين .. ، خرجوا ابويا من البيت وحرقوا قدام عيني !! .. مكنتش عارف ايه السبب .. بس كنت بسمعهم كلهم بيقولوا
-- احرقوا الساحر .. احرقوا الساحر !!
ابويا مكنش ساحر .. انا ابويا بيعالج بالقرآن !! ..وملوش دعوة بموت البنت الصغيرة ال اسمها منال ؟ .. خليني احكلكوا القصة من البداية خالص ! ..
ابويا طول عمره عايش عشان خدمة اهل قريتنا ونجعنا .. كان بيعالج المسحورين بالاعمال ، وفي يوم مشؤم جتله حالة من عمدة البلد .. كان اسمها منال ، خبطوا علينا في عز البرد مجموعة من كبارات البلد ومسكين البنت وبيقولوا لابويا ..
-- ياشيخ ابراهيم ، البنت حالتها بتبوظ !! ولازم تتصرف حفيدتي مش هتفضل كده
- ياحج عوض .. ياحج عوض من قولتلك العلة ! ، وعملتلها اكتر من روقية شرعية ، وعملتلها كل ال ينفع .. بس الصبر ان الله مع الصبرين ، ومينفعش ال انتو بتعملوا ده .. البنية لسه صغيرة والجلسات لازم متطولش .. والناس ال انتوا بتروحلهم دول كافرة ، خلينا في شرع الله ياحج عوض ..
اتكلم الشاب ال ورا وده كان تقريبا ابن الحج عوض عمدة القرية .. وهو بيقول
-- بعد اذنك ياحج اسمحلي الكلام .. بقولك ايه ياشيخ ابراهيم ، قسما بدين الله لو البنت مرجعتش معايا سلمية مليك قعاد في البلد واصل !! .. وانا اقسمت ياشيخنا وبعدين احنا مش جايين نستشيرك احنا جاين عشان تنفذ وبس ..
كنت بتسنط من ورا الحيطة علي الكلام .. كنت شايف شكل ابويا وهو مغلوب علي امره وبيهز دماغه وبيدخلهم الاوضة ..
شوفته متجه لاوضتي جريت وعملت نفسي نايم .. دخل اوضتي يطمن عليا .. وبعدها باسني علي جبيني وهو بيقولي
-- علاء .. علاء انت صاحي
- ايوه ياشيخ صاحي ..
ضحك وقالي
-- لا انت كده منمتش مدام قولتلي ياشيخ .. علي العموم انا عايز تعرف ان ابوك ده اكتر واحد في الدنيا دي بيخاف عليك وبيحبك ! .. عايزك تشيل مسؤلية امك ال ملهاش غيرك ..
سابني ومشي كانت النغمة بتاعت كلامه غريبة شوية .. ابويا ديما بنسبة ليا محفظ القرآن ال معروف في القرية لساني اتعود علي احترامه وقوله كلمة شيخ .. كان ديما ليه هبته بس حاسس من كلامه بنغمه ضعف ..!
خرجت عشان اكمل استمعاي للحديث من غير محد يشوفني ، يااما حضرت مع ابويا جلسات معالجة بس عمري مكنت مشدود لحالة قد حالة منال .. دخل الاوضة وقفلها مع الضيوف .. بدا يقرا ويقرا !! .. كانت بدات اسمع اصوات زمجرة خفيفة طالعة منها !! .. كان معاهم في الاوضه كلب مسعور .. بداا يقرا تاني ، المرة دي الاصوات اتحولت لصرااخ .. صراخ صحي امي ..! مش بس كده !! الباب ال قفلينه طار .. وشوفتها !! .. شوفتها بتبص لابويا بعيون شيطان .. العمدة وابنه خرجوا من الاوضه من الخوف .. كانوا بيترعشوا زي ال نزل عليهم برميل تلج ..! المنظر كان غريب ..!
ابويا طول عمره مبيخفش !! عمري مشوفته خاف غير منها !! .. سمعته وهي بتقوله
-- مش هسيبك علي ال انت عملته !! ..
بس فضل يقرا ويكمل ويكمل !! .. لحد ماغمي عليها .. دخل العمده وابنه لابويا كان عرقان ومهدود
-- هي مالها دلوقتي ياشيخ !!
- ال عليها ده صعب جدا .. ياعمدة ، حد ابن حرام عملها سحر اسود ودفنه مع حد ميت !! .. ال عليها ده مش واحد يعمدة دول كتير .. بس ان شاء الله خير هتوها بكره نكمل ..
لما مشيوا .. والدي نزل علي ركبته زي المهدود ومبيتكلمش .. جريت عليه وبقوله
-- مالك يابا !! في ايه ؟؟
بصالي وابتسم ومتكلمش .. الصبح جه وروحت مدرستي ، كانوا كل ال مدرسة بتبصلي باستغراب مكنتش فاهم في ايه حتي ياسين صاحبي مبيكلمنيش ، كنت عايز افهم في ايه لحد مقالي
- الناس بتقول ان في بنت صغيرة اسمها منال انتحرت وهي شانقة نفسها وكاتبه علي ورقة فيها اسم ابوك انه السبب ياعلاء ..
سيبت المدرسة وجريت .. عشان اشوف المنظر ده !!
-- احرقوا الساحر .. احرقوا الساحر !!
كانوا عايزين يموتونا انا وامي كمان ، لولا بعض الناس قالت ده طفل ودي ست ملهمش دعوة بس يمشوا من البلد .. ومشينا .. بلاد تجبنا وبلاد تودينا .. لحد مخالة امي شفتلنا شقة نقعد فيها في منطقة شعبية في القاهرة بايجار بسيط ..
امي من بعد ال شفته ده كان فاقدة النطق .. سيبت التعليم وبقيت انا راجل البيت .. ، بعد ايام بس من وجودنا في الشقة ، لحظة حاجات غريبة ، لحظة ان امي بتقعد تحت البيت علي مرجع !! .. كنت ديما بستغرب !! وبستغرب اكتر لما اجي اطلعها معايا .. وترفض وتتوسل ليا بلاش ؟ .. مكنتش فاهم ايه السبب !! .. ايه ال بيحصل ؟؟ اتمنيت انها تتكلم وتقولي ولو كلمة واحدة .. اتمنيت لو بتعرف تقرا وتكتب ، تكتبلي حتي علي ورقة هي ليه بتعمل كده ..! تصرفاتها غريبة وكاني هطلعها جهنم ..!
وفي يوم كنت راجع من الشغل اتعودت اني امي تفضل تحت !! .. بس ملقتهاش ، طلعت الشقة .. خبطت علي غرفة امي وفتحتها .. كانت نايمة ومغطية وشها وبتترعش ..
-- ماما ؟ في ايه مالك .. ماما انا علاء ..
- انت انهي علاء فيهم ؟؟ .. انهي علاء ..
-- ماما انتي اتكلمتي ؟؟ ..
علي قد مكنت مبسوط بس لما ماما فكت الغطاء حسيتها فعلا خايفة مني .. قالتلي
-- اطلع براا .. اطلع برااا !! ..
طلعت وانا مش فاهم حاجة .. كنت لسه ١٤ سنة بس ! بس حاسس ان ماما ممكن تكون تعبانة بسبب ال حصل لوالدي .. خرجت من الاوضة وانا مستغرب ومتجه لاوضتي ، كان اوضتي مفتوح .. اتخيلت بحد بيراقبني ! قولت يمكن ارهاق شغل لاني لما دخلت ملقتش حد .. بس بعد ثواني لقيت الباب بتاعي بيتقفل بالترباس ! .. وبنت صغيرة بتظهر !! البنت دي انا شوفتها قبل كده ... دي منال !! منال ال ماتت ؟ خوفت ورجعت لورا علي سريري .. كانت بتقرب مني براحة !! وهي بتقولي ..
-- خايف ليه ؟؟ ده لسه بدري علي الخوف !! احنا لسه هنقعد مع بعض كتير ..
كنت برتعد وبردد الاذكار .. وهي بتضحك !!
-- مفيش حاجة هتمنعني من اني اخد حقي !!
- حقك ؟ حقك في ايه ؟؟ انتي انتحرتي !!
-- ومين قالك اني منال !!
بعد الجملة دي سمعت صرخة من والدتي في اوضتها !! .. وال في الاوضة معايا ده اختفي ..! .. روحت عشان الاقي ماما بصه لفوق .. وفاقده النفس ، ووشها اصفر !! .. كان منظرها مرعب .. !! وسامع اصوات ضحك كتير في الصالة !! ..
قعدت اصرخ .. لحد مالجيران خبطت وطلبوه الاسعاف ..! بس ماما ماتت .. وبقيت لوحدي ! لوحدي ومش عارف بيحصلي كده ليه .. كنت خايف احكي ليقولوا ده اتجنن ، اتجنن من موت ابوه وامه .. سكت وحضرة الدفنة .. كنت شايف منال في وسط الدفنة بتضحكلي !! اتعصبت وصرخت وقولت
-- اهي .. اهي ال قتلت ماما .. اهي !! شايفنها !!!
الناس كانت بتقول لا حول ولا قوة الا بالله !! .. وهي بتضحكلي ضحكات مرعبة .. كنت خايف اروح البيت تاني .. روحت المسجد وحكيت لشيخ المسجد القصة كلها .. ال من بعدها قرر يجي معايا البيت عشان يشوفه ..
-- البيت مفهوش حاجة ياعلاء يابني
- ياشيخ وقسما بالله انا مكداب .. ولا يستصغرك سني بالله عليك .. انا كل كلمة قولتهالك صح ..
-- يابني انا مش عارف اقولك بس متخفش منهم .. مهما كان مش هيقدروا ياذوك ..
- مش هيقدروا ايه ياشيخ بس ..
قال الكلمتين دول وخرج .. قفلت الباب وانا مهموم ! بمجرد قفله للباب سمعتها ورايا بتكلمني
- انت فكرنا ليه بالضعف ده ؟
اترعشت وخوفت ابص ورايا من صوتها ..
- احنا مش بالضعف ده لعلمك .. ومش كلنا صنف واحد !!
بصتلها وانا خايف وبقولها ..
-- انتي عايزة ايه مني ..
- قبل اي كلام قولي انت .. مش مهم ال انا بظهرلك بي .. لانك لو شوفتني علي حقيقتي هيبقي مصيرك زي والدتك ، بس انا حقي الفعلي اخدته .. وهو اني يتمتك وتعيش وحيد ! تعيش في رعب تام
-- ليه !!
-- والدك قتل امي وابويا !! كنا ١٣ واحد في جسمها بس .. اختار ابويا وامي ..!! وعشان كده مش هسيبك ..
- بس انتوا السبب ، انتوا ال اتلبستوها ومستوها !!! ابويا كان بيعالج ؟
صرخ وكمل كلامه وقال
-- احنا .. احنا السبب .. احنا ال بنستعين بيكوا ؟؟ مين ال جبناا في جسدها مش واحد منكواا !! مش واحد من جنسكوا !! ولما بنفذ الصادر .. بتحكمونا ؟؟ وتلموناا اننا بنعمل كده !! .. انت هتعيش شايل اللعنة دي طول حياتك !
سابني ومشي .. مبقتش قادر اعيش في الشقة !! مبقتش قادر اكمل حياتي كده .. بقيت اشوفهم في كل مكان ! لحد معدت ٣ سنين ومستحملتش ال بشوفه في الشقة من الرعب .. مكنش في غير حل واحد بس ومش مضمون .. روحت لدجال وحكتله كل ال حصل من الاول خالص مدام الشيوخ مجبتش نتيجة ، كنت عارف ان ده غلط .. كنت عارف بس مش عارف اعيش كده ، قالي يومين وهقولك تعمل ايه .. وفعلا بعد يومين اتصل بيا وقالي لازم اشوفك ورحت
-- انت لازم ياعلاء ترجع القرية تاني .. هتروح المقابر الساعة ٣ الفجر .. هتخش الترب ال قبلية ! .. رابع تربة من ايدك الشمال هتلاقي عمل اسود .. احرقه بس للاسف مش ده العمل الوحيد بس ده ال وصلتله ويمكن يجيب نتيجه
سمعت كلامه وقررت اروح .. معنديش حاجة ابكي عليها .. طول الطريق كانت بتحصل معوقات ليا اني مكملش طريقي .. بس مكنتش مهتم وصلت البلد في الخفي ..! كان الجو مظلم تماما مش سامع غير صوت صراصير الحقول .. صوتها بيرن في وداني .. حاسس بكذا حد بيراقبني ..! لقيت التربة وقعدت احفر واحفر ..!! لحد مطلعلي كفن فكيته ولقيت السحر ده علي دماغه .. شلته ، ..! بس ال خوفني ان الهيكل العظمي ده مال علي ضهره !! .. بلعت ريقي وجبت جاز وحرقته وقفلت التربة تاني ..
من بعدها مبقتش اشوف منال !! مبقتش حياتي بايظة !! انا مكنتش مصدق ان الموضوع بالبساطة دي .. ايوه حبة حاجات بتحصل غريبة في البيت .. خيالاات احيانا بس الوضع احسن بكتير ..! ، بعد ١٠ سنين اتجوزت كمان وخلفت ولد وسميته ابراهيم وعنده دلوقتي ٤ سنين، مكنتش متخيل ان ممكن اكون اسرة .. لدرجة اني نسيت القصة دي نهائي .. بس ال فكرني بيها ! هو اني دخلت دلوقتي الشقة لقيت ابراهيم بيكلم حد في الاوضه وبيزعق في فتحت عليه ملقتش حد .. سالته
-- كنت بتزعق لمين يابراهيم
- دي صاحبتي يابابا ، مش بتحبك وبتقول انها عايزك تموت الوحشة ..
-- صاحبتك مين يابراهيم
- منال ياابابا هي مشيت دلوقتي .. بس هتيجي تلعب معايا كل يوم .. متخفش مش هتموتك عشان انا قولتلها اني بحبك ..!!
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع